• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

ورشة عمل تؤكد أهمية مشروع ضخ المياه بواسطة الخلايا الشمسية

البريد الإلكترونى طباعة
أكد مختصون أهمية مشروع ضخ المياه بواسطة الخلايا الشمسية، والذي يرتكز على استخدام مصادر الطاقة المتجددة، ما يعني أنه مشروع بيئي نظيف يحول الطاقة الشمسية إلى طاقة كهربائية.جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمت في مقر سلطة المياه في رام الله، أمس، حول مشروع ضخ المياه بواسطة الخلايا الشمسية في قرية بيتلو، التي حضرها مجموعة من المختصين والعاملين في المشروع من سلطة المياه ودار المياه والبيئة، سلطة جودة البيئة، وزارة الزراعة، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) الجهة الممولة للمشروع.واوضحت ناديا الخضري من مؤسسة جف للمنح الصغيرة التابعة (UNDP) والتي تأسست في العام 1992 والمخصصة لدعم المشاريع البيئية وقضايا التنوع الحيوي، والتغير المناخي والملوثات العضوية وإدارة تدهور الأراضي، أن دعم المشروع جاء لأنه مشروع ضمن مشاريع المشاهدات العملية التي تأتي على استخدام عنصر الطاقة المتجددة الذي يساهم في الحفاظ على البيئة ويقلل من نسبة التلوث التي تسببها المصادر التقليدية.
ويأتي تنفيذ مشروع مياه بيتلو من اجل حماية بيئة وادي الزرقا من انبعاث غاز ثاني أكسيد الكربون الناتج عن احتراق الديزيل، وبالتالي حماية مصادر المياه من التلوث باستخدام الطاقة الشمسية في ضخ المياه بديلاً عن ماتورات الديزيل، ما يدعم قطاع الزراعة ويقلل من التكلفة المادية العالية الناجمة عن شراء الديزيل.كما يهدف إلى توفير الإضاءة للمساكن القريبة من المشروع، وكذلك حماية الأراضي المخدومة من المصادرة.
 
تـسـخّـير الطاقة الشمسية لتطهير المياه
توصَّل الباحثون السويسريون إلى إبتكار وسيلة تقوم بتَسخير الطاقة الشمسية واستخدامها لتطهير المياه، وهو نظام يتضمّـن إمكانيات مُحتملة بالنسبة للدول النامية. ووفقاً لتقارير الأمم المتحدة، هناك حوالي 900 مليون شخص في العالم ممَّـن يفتقدون الوصول إلى المياه النظيفة والشروب. وفي الوقت الحالي، يجري اختبار هذا المشروع في كلٍ من جمهورية
اقرأ المزيد...