• Increase font size
  • Default font size
  • Decrease font size
  • dark
  • light
  • leftlayout
  • rightlayout

"شو" و"توشيبا" و"اكسيلون" يوقعون اتفاق تعاون للمشاريع النووية في المملكة العربية السعودية

البريد الإلكترونى طباعة
أعلنت مجموعة شركات شاو (رمزها في بورصة نيويورك: SHAW) وتوشيبا (رمزها في بورصة طوكيو: 6502) ، والشركاء النوويين "اكسيلون" اليوم عن اتفاق تعاون للبحث عن فرص لتوفير مجموعة كاملة من الخدمات لتصميم وهندسة وبناء وتشغيل محطات نووية جديدة لتوليد الكهرباء في المملكة العربية السعودية. وبموجب شروط الاتفاق، سيواصل الفريق بالتعاون على هندسة وتوريد وبناء وتشغيل محطات الطاقة النووية باستخدام مفاعل توشيبا المتقدم الذي يعمل بتقنية غليان المياه (ABWR)، والذي يعتبر قمة تكنولوجيا مفاعلات الطاقة النووية مع سجلات تثبت حسن الأداء والثقة والتشغيل في اليابان.

كما تستطيع المجموعة أيضاً الاستفادة من تكنولوجيا "ويستنجهاوس" AP1000 ™ (Westinghouse AP1000™)، الشركة الرائدة في مجال تكنولوجيا التبريد النووي السلبي.

قد تقوم كل من "توشيبا" و"شو" بتوفير التصميم والهندسة والمشتريات والبناء في حين ستوفر "اكسيلون" العمليات والخدمات ذات الصلة للمشاريع.

وقال دجاي.إم.بيرنهارد جونيور الرئيس والمدير التنفيذي في "شو": " يعمل كل من ’شو‘ و’توشيبا‘ و’ويستنغهاوس‘ بالتعاون مع العملاء لبناء أربع وحدات نووية في الصين وستة وحدات نووية جديدة في الولايات المتحدة وهي أول عقود في الولايات المتحدة في 30 عاماً المنقضية في مجال محطات الطاقة النووية الجديدة. إن إضافة ’اكسيلون‘ التي تدير أكبر أسطول للطاقة النووية في الولايات المتحدة ينشئ فريق لا مثيل له قادر على تقديم مجموعة من التكنولوجيا والبناء والعمليات في المملكة العربية السعودية".

وذكرت الحكومة السعودية مؤخراً التزامها بالبحوث والتمويل للطاقة النووية التجارية. في أبريل، أصدر الملك عبد الله أمر ملكي بإنشاء مدينة الملك عبد الله للطاقة المتجددة والنووية، وهي منظمة رفيعة المستوى التي ستشرف على جميع جوانب صناعة الطاقة النووية في المملكة العربية السعودية. تعمل "شو" حاليا في المملكة العربية السعودية، وهي تقوم بدراسة من ثلاث مراحل لتحديد والتوصية بإدخال التحسينات التنفيذية في 53 محطة توليد للطاقة في جميع أنحاء المملكة.

لتتمكن أي شركة أميركية من المشاركة في التعاون النووي المدني مع المملكة العربية السعودية، يجب على حكومتي الولايات المتحدة والمملكة العربية السعودية التفاوض على إطار اتفاق يلبي المتطلبات المحددة بموجب المادة 123 من قانون الطاقة الذرية، يليه إطلاع الكونجرس الأمريكي على الاتفاق. إن تنفيذ أي ترتيبات تجارية لشركة اليابانية ذات كيان سعودي يخضع أيضاً إلى عقد مستقبلي لاتفاق تعاون بين حكومتي اليابان والسعودية بشأن الاستخدامات السلمية للطاقة النووية.
 
A Spin on Efficiency: Generating Tomorrow's Electricity from Better Turbines
At the spinning heart of the modern electric grid lies what used to be called the dynamo a generator composed of stacks of copper rotating in an electromagnetic field. But it's a turbine that spins the dynamo and efforts to squeeze more efficiency and
اقرأ المزيد...